أخبار الكلية

اليونسكو تعقد ورشة «التقارير الرياضية» لمتطوعي يرموك f.m

كتبت  _اسراء الاعرج

تعقد كلية الاعلام وبالتعاون مع مكتب منظمة اليونسكو في عمان ورشة تدريبية على مدار خمسة أيام لمتطوعي إذاعة «يرموك f.m» حول اعداد التقارير والمقابلات الاذاعية الرياضية ضمن احتفالات اليونسكو باليوم العالمي للإذاعة لعام 2018 ، انطلاقا من دعوتها للسنة السابعة للاحتفال باليوم العالمي للإذاعة جميع المحطات الاذاعية والمنظمات الداعمة الى ابراز جمال الرياضة بكل تنوعها .

وتهتم هذه الورشة على المهارات الاذاعية لتغطية الاحداث الرياضية بما يتماشى مع المعايير المهنية واخلاقيات الاعلام الدولي من خلال المقابلات والتقارير الرياضية، وتعزيز المتابعة الجماهيرية وتعميق الروح الرياضية واهدافها السامية، كما وتهتم الورشة بالإحاطة بأخلاقيات المهنة في الصحافة الرياضية ,و تسليط الضوء على قضايا النوع الاجتماعي في الرياضة , وامتلاك ادوات تغطية وقائع رياضية حالية ومستقبلية في الاردن وتنظيم المهرجانات الرياضية , واستخدام زوايا اخبارية رياضية مثيرة للاهتمام , بالاضافة الى الخروج بتقارير مسموعة قابلة للبث.

و قال المدرب في الورشة و عضو مجلس نقابة الصحفيين الاردنيين الزميل خالد القضاة أن الهدف من هكذا دورة هو أن الصحافة الرياضية غير مغطية بشكل كامل مما تطلب تدريب وتحفيز عدد من مذيعي المستقبل لتغطية هذا النقص في هذا المجال، مبينا أن اغلب المعلقين الرياضيين الآن لا يعملون في سبيل التخصص وانما في سبيل حبهم للرياضة .

واضاف أن خطة الدورة تشتمل على الجانب النظري والتطبيقات العملية ,مبينا أن حصول الطلبة على شهادة هذه الدورة سيوفر لهم فرص عمل في كثير من القطاعات . وأشار الى أن اهم المخرجات التي يطمح بالخروج فيها من هذه الدورة هي أن المشتركين الذين سيمتهنون التعليق الرياضي وتغطية الاخبار الاذاعية معتمدين على أسس مهنية وحب للرياضة ككل , وليس على اساس «الفزعة» او التشجيع لنادي رياضي معين.

وقال عميد كلية الاعلام الدكتورعلي نجادات إن هذه الدورة ليست الأولى التي يتم تنفيذها بالتعاون مع منظمة اليونسكو، وإنما هي تعميق وبناء على تعاون قديم ومتجدد.

وأضاف أن هذه الدورة تكتسب أهميتها أيضا من كونها تتصل بموضوع بات يحظى باهتمام وشغف ومتابعة الجمهور، كما يتطلب وجود كوادر قادرة مؤهلة تمتلك العلم والمهارة المهنية اللازمة القادرة على التألق والإبداع فيه.

وشدد على أن هذه الورشة تكستب أهميتها وحضورها من أسماء الزملاء المدربين المحترفين من أصحاب الخبرة الصحفية والمهنية بهذا الموضوع سواء أكان بالنسبة للزميل الاستاذ خالد القضاة او الزميل الاستاذ ربيع الحمامصة.

ودعى نجادات متطوعي الإذاعة من الطلبة المشاركين بهذه الورشة التدريبية إلى توظيف ما اكتسبوه وتعلموه منها بما يخدم برامجهم وموادهم الإذاعية بشكل يعكس تميز إذاعتنا ويحقق متابعتها من قبل مستمعيها ومتابعيها.